طرق تنظيف الحمام

تنظيف الحمام يحتاج الحمّام إلى طُرق وأدوات مُحددة لتنظيفه بسبب أنه مليء بالجراثيم، بالإضافة إلى الحاجة إلى تنظيفهِ بشكلٍ يوميّ ومُستمر، وعلى الشخص اتباع بعض الخطوات من أجل الحصول على حمّام نظيف ومُعقم وخالٍ من الأمراض والأوساخ والروائح غير المرغوب بها.
وفي هذا المقال سنذكر طرقاً لتنظيفه.
طريقة تنظيف الحمام
التحضير للتنظيف ارتداء القفازات قبل البدء: على الشخص ارتداء القفازات الخاصة بالتنظيف قبل البدء حتّى لا تنتقل الجراثيم والأوساخ إليه.
إزالة جميع الأشياء التّي لا علاقةَ لها بالحمّام:

فيجب إخراج كُل ما هو زائد عليه مثل الملابس والأكواب والقمامة، ونقل الطاولات الجانبية أو خزانات التخزين المُتحركة أيضاً بحيث يتسنّى للشخص التنظيف تحتها.

صب مادة التبييض أو المُطهر في وعاء المرحاض: ووضع فُرشاة المرحاض داخل المرحاض، مِمّا يُساعد على تطهيرها. يجب التأكُد من أنَّ النافذة والباب مفتوحان لضمان التهوية المناسبة، وتشغيل المروحة إن وُجدت.

تنظيف الغبار:

عندَ تنظيف أي غُرفة يجب البدء من الأعلى ثُمَّ إلى الأسفل، والأمر بالتأكيد ينطبق على الحمّام فيجب استخدام فُرشاة الغُبار لإزالة شباك العنكبوت والغُبار الموجود على جُدران وزوايا الغُرفة؛ ليتم تكنيسها لاحقاً عن الأرض، وفي حال عدم امتلاك الشخص لفُرشاة الغبار بإمكانهِ استخدام المكنسة.

في حال كانت جُدران الحمّام مُغطاةً بورق الجدران من الأفضل استخدام فوطة أو ورق تواليت مُبلل لتنظيفها من الغبار.

وضع مسحوق التنظيف على الأماكن المُتّسخة: إذا كان الحوض والمصرف أو المكان حول صنبور المياه مُتسخاً بالجير،
فيُنصح بترطيبها ورشها بمسحوق التنظيف (يكون غالباً على شكل بودرة للفرك)، وتركها لمُدّة 15 دقيقة تقريباً حتّى يكون تنظيفها أسهل،

وفي هذهِ الأثناء بإمكان الشخص القيام بأمور أُخرى.

خطوات التنظيف تنظيف الجدران، والنوافذ والسطح: إذا كانَ هُنالِكَ عفنٌ على السطح أو الجُدران من الأفضل البدء بتنظيفه عن طريق رشّه بمُنظفٍ خاص وتركه لبضع دقائق، وبعدها تنظيفه جيّداً باستخدام فوطة نظيفة،

وفي حال كانت الجُدران من البلاط من الأفضل تنظيفها باستخدام إسفنجة عن طريق فركها جيّداً. تنظيف الدُش: عن طريق رشّه بمسحوقٍ مُلمع أو مُطهر، وتركه عدّة دقائق، ثُمَّ فركه بالإسفنجة ورشّهِ بالماء لضمان زوال الأوساخ.

تنظيف الحوض والمنطقة المُحيطة به:

ويتم تنظيفه عن طريق فركه بكميّة قليلة من رغوة التنظيف، وشطفهِ بالماء وإعادة الكرّة إن لزم الأمر. تنظيف المرآة: يجب تنظيف المرآة باستخدام بخّاخ مُلمّع وفوطة نظيفة للتخلُّص من أي بُقع أو أوساخ، وللحصول على اللمعان المطلوب.

تنظيف المرحاض من الداخل والخارج: ويتم تنظيفه عن طريق رشّه ببخّاخٍ مُطهر ومسحه باستخدام الفوطة أو ورق التواليت، ومن الداخل يتم تنظيفه باستخدام الفرشاة.
تنظيف وتجفيف الأرضية: ويتم تنظيفها عن طريق رشها بالماء، ثُمَّ إزالة الماء وتجفيفه باستخدام الممسحة. بعدَ الانتهاء بإمكان الشخص رش الحمّام بمُعطرٍ للجو لجعل الرائحة جميلة،

وللتخلُّص من أي رائحة غير مرغوب بها، وبعدها إرجاع الأشياء التّي تمَّ إخراجها كالقمامة.

تنظيف المرحاض صبي ربع كوب من سائل التبييض في المرحاض، واتركيه عدة ساعات حتى يتفاعل المبيّض مع الأوساخ وتصبح سهلة التنظيف. وزعي كمية من الخل على أطراف المرحاض وداخله حتى تتخلصي من البقع الصفراء العالقة في الأماكن الضيقة.

حضري محلولاً مكوّناً من البكينج صودا والماء، وصبيه في المرحاض أسبوعياً لتتخلصي من الروائح الكريهة والانسداد.

تنظيف ستارة الحمام البلاستيكيّة
أزيلي الستارة من مكانها، وانزعي الحلقات المعدنيّة منها. انقعي الستارة بمحلول مكوّن من نصف فنجان من المبيّض المنزلي، وخمسة لترات من الماء الساخن لمدة ساعة على الأقل.
اغسلي الستائر البلاستيكية السميكة في الغسالة لمدة تترواح من ثلاث إلى خمس دقائق فقط في الماء الفاتر.

ضعي ملعقة صغيرة من بودرة النشادر في كمية من الماء للتأكد من إزالة كافة البقع العنيدة عنها. انقعي الستارة بمحلول ملحي لمدة ساعة؛ لتعقيمها ومنعها من التعفن بعد التعليق. انشري الستارة في الهواء الطلق، واحرصي على ألا تضعيها في المجفف أبداً لأنّ ذلك سيتلفها.